القائمة الرئيسية

الصفحات

المتضررين من نتائج الكتابي لمباراة توظيف الأساتذة يتوعدون باللجوء إلى القضاء



عرفت مباراة توظيف الأساتذة أطر الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين، المنظمة مؤخرا،عرفت موجة من الجدل، و ذلك بسبب مزاعم بوجود خروقات في الاختبارات الكتابية، وهو ما دفع المترشحين إلى مطالبة وزارة التربية الوطنية بكشف نقط المتبارين، متوعدين باللجوء إلى القضاء في حال عدم تنفيد مطالبهم.


“المتضررين” أعلنوا عن تأسيس تسيقية تحت اسم “التنسيقية الوطنية للمتضررين من نتائج الكتابي لمباراة أطر الأكاديميات”، التي قالت إن مباراة التعليم 2020 “رافقها تدبير عشوائي وخروقات متعددة”، فيما قامت بتوثيقها، واعتبرت ذلك “كرّس الإقصاء الممنهج في حق كثير من المترشحين والمترشحات، مما يضرب في العمق مبدأ النزاهة والشفافية وتكافؤ الفرص المنصوص عليها في دستور المملكة”.


التنسيقية الوطنية للمتضررين من نتائج الكتابي لمباراة أطر الأكاديميات,قالت إن أجوبة معظم المترشحين والمترشحات تطابقت مع الأجوبة الرسمية وسلّم التنقيط الذي وضعه المركز الوطني للتقويم والامتحانات، "الأمر الذي يدعو إلى الشك والريبة في الظروف المشبوهة والغموض والتستّر الذي لفّ العملية برمّتها".


فيما طالبت التنسيقية المذكورة من  وزارة التربية الوطنية بكشف نقط الاستحقاق المحصل عليها من طرف المترشحات والمترشحين في الامتحان الكتابي من مباراة توظيف الأساتذة، تنفيذا للمقتضى الدستوري المتعلق بحق المواطنات والمواطنين في الحصول على المعلومات، معتبرة أن العملية "ما يزال يلفّها الغموض".

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات