google-site-verification: google50e887cad1cd744f.html

القائمة الرئيسية

الصفحات

إِحذر هذه الأُمور قبل شراء أي سيارة مستعملة


يفضل عدد كبير من  المغاربة شراء سيارات مستعملة بدل الجديدة، لكن  بعد الشراء تأتي الصدمة، حيث يكتشف المشتري أنه ضحية نصب واحتيال، لذلك  قبل شراء أي سيارة مستعملة لازم اتخاذ عدد من التدابير والاحتياطات التالية :

الإطلاع  على النظام المعلوماتي :

 قبل القيام بعملية شراء أي سيارة مستعملة، لابد من الإطلاع على النظام المعلوماتي الذي أعدته وزارة التجهيز والنقل، حيث يمَكن هذا النظام الأشخاص الراغبين في اقتناء مركبات مستعملة ومسجلة بالسلسلة العادية بالمغرب، الاطلاع على وضعية التعرضات المسجلة عليها.

كما يمكن هذا النظام من حماية المشتري تفادي اقتناء سيارات تعرض على تحويل ملكيتها، والصادر عن السلطات القضائية أو الإدارية أو المصالح المختصة المخول لها القيام بهذا التعرض، لدى مراكز تسجيل السيارات التابعة لكتابة الدولة المكلفة بالنقل.

رابط الموقع للنظام المعلوماتي : " من هنا " 

المتاجر المعروفة :

على الراغبين في شراء السيارات المستعملة، إلى ضرورة شرائها من المتاجر المعروفة، حتى "إن وجدوا فيها خللا ما، أو اكتشفوا عيبا لم يتم إخبارهم به أثناء بيعهم السيارة يمكنهم أن يعودوا إليها، أما حين يتم شراء سيارة مستعملة من شخص غير معروف، لا يمكن إيجاده بعدما تظهر عيوب السيارة، خصوصا أن السيارة يبيعها "السماسرية" بدل صاحبها في بعض الأحيان".

توقيع عقد :

الخطوة الثانية التي يجب القيام بها قبل شراء سيارة،هي توقيع عقد مع البائع، حتى يتحمل كل منهما مسؤوليته، "والبائع عندما توقع معه العقد يخاف أن يبيع شي حاجة لي ماشي حتى لهيه".

ميكانيكي ثقة :

أما الخطوة الثالثة،هي مرافقة ميكانيكي يثق فيه المستهلك، وله معرفة جيدة بالسيارات لمراقبة السيارة قبل شرائها، محذرا من مرافقة أي ميكانيكي كيف ما كان، لأن البائع قد يغريه بالمال ويتستر على عيوب السيارة.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات