القائمة الرئيسية

الصفحات

بلدة إيطاليا تقدم 10.000 دولار لكل من يرغب في الإقامة بها


إيطاليا دولة أوربية تتواجد بها قرى جميلة و ساحرة لكن من جهة أخرى  بعض البلدات الإيطالية مؤخراً شهدت، نقصا كبيرا في السكان، مما دفع السلطات المحلية إلى إغراء الناس بمبالغ مالية حتى ينتقلوا إلى العيش في هذه القرى.

ومن بين هذه البلدات نجد بلدة لوكانا الواقعة وسط القمم الثلجية لجبل غران باراديسو، شمال غرب إيطاليا حيث إعتزم عمدتها جيوفاني ماتييت على دفع مبلغ يصل إلي ما يقارب 10.000 دولار أمريكي على مدى ثلاث سنوات ،فقط لمن يرغب في الإقامة الدائمة بها من جميع أنحاء العالم,على أمل إيقاف تناقص عدد سكان المدينة الذين غادروها في السنوات الأخيرة بحثًا عن الوظائف في المدن الإيطالية الكبيرة، حيث أصبح عدد سكانها الحاليين 1500 نسمة فقط.

وذلك لإعادة تنشيط الأعمال داخلها عبر جلب مقيمين جدد مهنيين، وعلى استعداد لبدء نشاط فيها، وتجديد منازلها، وإعادة إحياء مزارع الألبان والمطاحن ومناجم النحاس فيها.

وفقًا لصحيفة ميرور البريطانية، فقد إنخفض عدد من الأزواج الشباب والأطفال، وإغلاقت المتاجر والمطاعم والمرافق، كما تواجه المدرسة الوحيدة داخلها الإغلاق لقلة عدد التلاميذ.

لكن هذا العرض المغري يحدد شروط مهمة، وهو أن يكون تتوفرلديك عائلة أي متزوج و يكون على الأقل لديك طفل واحد، كما يتوجب ألا يكون الدخل السنوي يساوي 8650 دولار.

فيما سبق قد قامت مدينة بورغزافافالي الإيطالية الواقعة على الحدود السويسرية، والتي يسكنها 317 نسمة فقط، قامت بنفس العرض حيث قدمت بدفع حوالي 1200 دولار ، لأي شخص لديه طفل للإقامة داخلها، ويبدأ عملًا تجاريًا، ويعيد إحياء عمرانها.

وتًعد بلدة لوكانا غنية بفضل بيعها الطاقة الكهرومائية النظيفة، وتشتهر بنمط حياة صحي، حيث تتمتع بهوائها النقي، وأنشطتها الزاخرة في الهواء الطلق مثل التزحلق على الجليد، والرحلات، والصيد وتسلق الصخور، فضلًا عن معارض الفولكلور على مدار السنة.
هل اعجبك الموضوع :